اهلا وسهلا بك من جديد زائر آخر زيارة لك كانت في مجموع مساهماتك 85 آخر عضو مسجل Az064 فمرحباً به


شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
السفير
عضو متميز
عضو متميز
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 640
المزاج : حزين
العمر : 29
تاريخ الميلاد : 08/08/1988
النقاط : 1026
العمل : رئيس مؤسسة الشباب للتنمية والابداع
MMS :

مصل جديد للحماية من الفيروس

في السبت مارس 12, 2011 3:19 am
مصل جديد للحماية من الفيروس

توصل مجموعة من العلماء إلى مصل جديد قد يحمي من الإصابة بمرض الالتهاب الرئوي الحاد المعروف اختصارا باسم "سارز".
وأفاد باحثون من المعهد الوطني الأمريكي للحساسية والأمراض الوبائية بأن المصل الجديد قلل من خطورة الفيروس في رئة فئران التجارب.
ويستخدم المصل الجديد أجزاء صغيرة من الحامض النووي للفيروس لتحفيز الجهاز المناعي للجسم على اتخاذ وضع دفاعي ضد الفيروس.
وأعرب فريق العلماء الذين نشروا نتيجة أبحاثهم في دورية "نيتشر" عن أملهم في تجربة المصل على الإنسان في أقرب وقت ممكن.
وتشير تقارير منظمة الصحة العالمية إلى أن سارز أسفر عن إصابة 8098 حالة وسقوط 774 قتيلا في جميع أنحاء العالم منذ انتشاره في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2002 وحتى يوليو/تموز عام 2003.
واستعان العلماء الأمريكيون في تطويرهم للمصل الجديد بقطع صغيرة من الحامض النووي لطبقة من البروتين توجد على السطح الخارجي للفيروس.
ويساعد هذا البروتين فيروس سارز على الدخول إلى الخلايا الحية الأمر الذي يسبب الإصابة بالمرض.
ولا يسبب الحامض النووي الموجود في المصل الإصابة بالمرض لأنه يحتوي فقط على الشفرة الجينية للبروتين.
الجهاز المناعي
ويحفز المصل الجديد خلايا الجسم على إفراز بروتين مشابه لذلك الموجود على سطح الفيروس.
وتدفع هذه العملية الجهاز المناعي إلى رفع درجة حمايته للجسم الأمر الذي يجعله يستطيع بعد ذلك التعرف على الفيروس نفسه وإبطال مفعوله المميت.
يذكر أنه جرى تطوير أنواع أخرى من الأمصال المضادة لمرض سارز لكنها تعتمد على خلايا ميتة أو ضعيفة من الفيروس للحماية منه عند الإصابة به.
وأعطى الباحثون الأمريكيون ثلاث جرعات من المصل لفئران التجارب على مدار ستة أسابيع. كما تلقت مجموعة أخرى من الفئران مصلا آخر غير نشط.
وعرضت جميع الفئران بعد ذلك بشهر إلى فيروس سارز. وبدأ العلماء يقيسون مستوى الفيروس في رئات الفئران بعد يومين.
واكتشف العلماء أن كمية الجزئيات الفيروسية في الفئران التي حقنت بالمصل الفعال كانت أقل بمعدل مليون مرة من تلك الموجودة في أجسام الفئران التي حقنت بالمصل غير الفعال.
ووجد العلماء المصل يحفز الجهاز المناعي للجسم على إنتاج أجسام مضادة تقضي على خطورة الفيروس.
ويسعى الباحثون في الوقت الراهن لإجراء مزيد من التجارب لتحديد مدى سلامة الفيروس لتجربته على الإنسان.
خطوة هامة
وقال الدكتور جاري نابيل مدير مركز أبحاث الأمصال بالمعهد الوطني الأمريكي للحساسية والأمراض الوبائية: "قلل المصل من كمية الفيروس في رئات الفئران التي حقنت به بمعدل مليون مرة.. يعد المصل خطوة هامة نحو تطوير مصل فعال لحماية الإنسان من فيروس سارز."
كما قال الدكتور ديف كافانج الخبير بالفيروسات التاجية بالمعهد البريطاني لصحة الحيوان في حديث لبي بي سي نيوز أونلاين:
"إنه مصل يدعو للتفاؤل. لقد أظهرت التجربة أن المصل فعال. كما كشفت التجربة أن استخدام الحامض النووي أثبت فعاليته. يعد هذا المصل أكثر أمنا من الأمصال الأخرى المثيرة للجدل التي تستخدم الفيروس نفسه."
وأضاف كافانج: "يحتاج المرء لكمية هائلة من الحامض النووي للفيروس لتصنيع مصلا صالحا للبشر، كما أنه يجب أن تقلل كمية المصل الذي سيحقن به الفرد من ثلاث جرعات إلى جرعة واحدة."

_________________


استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى