اهلا وسهلا بك من جديد زائر آخر زيارة لك كانت في مجموع مساهماتك 85 آخر عضو مسجل fifo فمرحباً به


شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
Maestro
وسام التواصل
وسام التواصل
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 587
المزاج : تمام
العمر : 26
تاريخ الميلاد : 29/07/1992
النقاط : 1584
العمل : مصمم من الدرجة الاولى
MMS :

علم العراق شباب يطلقون مشروعا لمحاربة الطائفية

في الجمعة مايو 31, 2013 6:50 am
اطلق تيار للشباب مشروعا للمصالحة الوطنية يشمل اقامة ورشات عمل وتنظيم
مؤتمرات في عموم المحافظات تعنى بنبذ الطائفية وتشجيع روح الاخوة والوحدة
الوطنية بين ابناء الشعب العراقي.
ومع اطلاق هذا المشروع تعيش بعض مناطق بغداد أعراسا بين شباب من مختلف
الطوائف يتزوجون تحت شعارات تندد بالطائفية والعنف والارهاب.وقال محمد
التميم عضو امانة سر تيار شباب العراق للمصالحة لـ"المركز الخبري لشبكة
الاعلام العراقي"، على هامش تنظيم مؤتمر الشباب للمصالحة الوطنية تحت شعار
(( لوحدة الكلمة والصف نبني العراق )) بمشاركة وفود من محافظات العراق
المختلفة بما فيها ديالى والانبار وصلاح الدين ونينوى وجميع مناطق بغداد:
ان التيار "قدم مشروعا لمستشارية المصالحة الوطنية لاقامة ورش عمل ومؤتمرات
في عموم المحافظات باستثناء اقليم كردستان، وان هذه الورش والمؤتمرات
ستستمر على مدى اربعة اشهر لاشاعة روح التعاون والاخوة والمحبة بين اطياف
الشعب العراقي ونبذ الطائفية البغيضة ومن يشجع عليها".
واكد ان التيار بانتظار مصادقة مستشارية المصالحة الوطنية لان هذا المشروع
سيكون بدعم منها. من جانبه، اكد خضر عباس عضو امانة سر التيار ان ولادة
التيار جاءت نتيجة فكر الشباب ورفع الشعارات لنبذ الطائفية واحياء المصالحة
الوطنية، منوها بان التيار اخذ على عاتقه بث روح الامل بالشباب العراقي
لجميع اطيافه وعدم منح الفرصة للطائفيين والخبثاء لغسل افكار الشباب
باكذوبة الطائفية.واوضح عباس ان جل اهتمام التيار ينصب باتجاه بناء مجتمع
نابذ للفرقة والتقسيم والطائفية مؤمن بالتآخي والمحبة والوفاق تحت خيمة
عراق واحد موحد.وتحيي اغلب مناطق بغداد اعراسا بمناسبة زواج شباب من
الطائفتين، اذ
تلف مواكب السيارات هذه المناطق، فيما يخرج الشبان من نوافذها فرحين،
رافعين اعلاماً عراقيةً، ويهتفون (اخوان سنة وشيعة هذا الوطن منبيعه)، فيما
تعلو اطلاقات نارية من نقاط تفتيش الجيش العراقي تحية للعروسين. فقد تحول
حفل زفاف احمد (23 عاما) الشاب السني من فتاة شيعية، في قضاء ابو غريب الى
تظاهرة ضد الطائفية، وعلى طول مسافة 15 كم بين قرية العروس (التمايمة)
وبين قرية العريس (السعدان).
وتقول والدة العروس ام سجاد (48 عاما) في تصريح نقلته وكالة "السومرية
نيوز": انني "وهبت أغلى ما املك لهذا الشاب، لأني مؤمنة أن الطائفية لا
علاقة لها بالأخلاق وطباع الناس، انا راضية تماما عن هذه الزيجة"، وبينما
وجهت نظرها صوب السماء تمنّت للعروسين "حياة طيبة".
واشارت الى انه "نحن الكبار أضعنا عمرنا "بالقيل والقال"، الناس في كل
الدول تعيش براحة"، وتعرب عن املها في ان "لا يكرر الابناء اخطاءنا في
السابق، فلا توجد مساحة كافية من عمرنا للحقد والكراهية".
وحمل العروسان اللذان جمعتهما قصة حب منذ أيام الجامعة، أعلاماً عراقيةً
صغيرة، فيما كان جميع من حولهما يتبادل احاديث واهازيج تستنكر الطائفية
وحملة السلاح.
العريس احمد عبد الله تحدث بثقة عن أمله في ان يحرض زواجه جميع افراد
اسرته على الحذو حذوه، ويشدد على انه "علينا كعراقيين ان نلم صفوفنا ونحل
مشاكلنا، طالما ان السياسيين فشلوا في إصلاح الامور".
وقال بشأن علاقته بزوجته "اتفقنا على كل شيء، لن يكون الدين او المذهب
مشكلة بيننا، حبي لها سيذيب كل العوائق، وكل ما دون ذلك امور تافهة".
ويؤكد الشيخ عمر الزوبعي، إمام مسجد القهار في قضاء ابو غريب ان "الاسبوع المقبل سيشهد زيجتين مماثلتين".
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى