اهلا وسهلا بك من جديد زائر آخر زيارة لك كانت في مجموع مساهماتك 85 آخر عضو مسجل Az064 فمرحباً به


شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
Maestro
وسام التواصل
وسام التواصل
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 587
المزاج : تمام
العمر : 25
تاريخ الميلاد : 29/07/1992
النقاط : 1584
العمل : مصمم من الدرجة الاولى
MMS :

علم العراق جبر من بطن أمه إلى القبر

في الخميس أبريل 18, 2013 7:42 pm

زار العراقي (جبر) مقبرة قديمة في إحدى القرى النمساوية,
وكان برفقته صديقه النمساوي, فجلبت انتباهه شواهد القبور, التي كانت تحمل عبارات
غامضة, تقول: ولد نيكولاي عام 1910 ومات عام 1960 لكنه عاش في الدنيا عشر سنوات, وولدت
جانيت عام 1925 وماتت عام 1958 لكنها عاشت في الدنيا خمس سنوات فقط, وعلى السياق
نفسه كانت معظم شواهد القبور تحمل المفارقات الرقمية الملفتة للنظر, فقال له صديقه
النمساوي: لا تتعجب يا (جبر) ولا تندهش, فالزمن المختزل على شواهد قبور الموتى
يمثل أجمل سنوات العمر التي عاشها نيكولاي في النمسا, أو التي عاشتها جانيت على
الرغم من تمتعهم بالعيش الرغيد في أجمل جنائن الكون, فارتسمت علامات الحيرة والبؤس
على وجه (جبر), الذي لم يذق طعم السعادة منذ ولادته, فقال لصديقه النمساوي بصوت
مخنوق: استحلفك بالله يا (اندريه) إذا مت عندكم فاكتبوا على قبري هذه العبارة ((جبر
من بطن أمه للقبر)), فالسعادة في مقياس (جبر) تساوي صفر. .


لقد رافقتنا المصائب والكوارث والمحن منذ طفولتنا, حتى
نسينا طعم الفرح, وانقطعت علاقتنا براحة البال, فنسينا شكل الصفاء والهناء, وصرنا
نتشاءم من الضحك في الهواء الطلق, فالضحك عندنا من الممنوعات, التي يتعين علينا
تجنبها والابتعاد عنها حتى لا يتعكر مزاج عفاريت الغضب, فتصب جام غضبها علينا, لكننا
نضحك أحيانا في السر, فنتدارك الأمر على الفور, ونردد بصوت خافت هذه النغمة
الخالدة: ((اللهم اجعله ضحك خير)) وكأننا نؤدي ترنيمة مقتبسة من طقوس
الالتزام بطابع الحزن, باعتباره من خصال الوقار.
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى