اهلا وسهلا بك من جديد زائر آخر زيارة لك كانت في مجموع مساهماتك 85 آخر عضو مسجل fifo فمرحباً به


شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
ثائر رزوق
عضو متميز
عضو متميز
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 732
النقاط : 1884

كيف ننظر الى المرأة المحتشمة.

في الإثنين أغسطس 27, 2012 9:11 pm
الاحتشام ضرورة للمحافظة على الاستقرار الاجتماعي والهوية..مشاهد مرفوضة تحتاج إلى قوانين لضبطها ..

العين - منى البدوي

يسيء البعض استخدام مفهوم الحرية الشخصية، لدرجة المساس بثقافة المجتمع، الذي يعيش فيه ويتعدى على عاداته وتقاليده وثقافته، متجاهلا الآداب العامة والقيم المجتمعية والأخلاقية التي تعتبر سمة بارزة في المجتمع المحلي يسهل ملاحظتها، حيث يبالغ بعض المقيمين في الدولة بارتداء ملابس غير محتشمة تصل أحيانا إلى ما يمكن وصفه بالعري، خاصة عند ارتداء ملابس لا يمكن استخدامها سوى في البيوت، ما أثار استياء سكان مدينة العين، الذين طالبوا بقوانين تضبط السلوكيات غير المقبولة في المجتمع المحلي، للمحافظة على الهوية الثقافية للأجيال الناشئة، وخلق نوع من الاستقرار الاجتماعي والنفسي لكافة الأفراد، الذين يعيشون فيه، وأيضا للحيلولة دون تعرض الأهالي لفقدان الهوية الذاتية، في ظل اختلاط الثقافات، وهو ما حذَّر منه مختصون تربويون .

قد تسهم الحملات الارشادية، التي تستهدف تعريف الجاليات المقيمة والزائرة للدولة بعادات وتقاليد سكان المجتمع المحلي والسلوكيات المحظورة، ومنها الاحتشام في الملبس، وتحديد مساحة الحرية المسموح بها في الأسواق، والأماكن العامة، والسلوكيات المرفوضة والمنبوذة من قبل المواطنين، بالتخفيف من المشاهد التي يتعرض لها الأهالي، خاصة أن الالتزام بعادات وقيم المجتمعات يُعدّ من مقومات البيئة الحضارية، التي تعمل على استقرار الأسرة وتحقيق الأمن لجميع افراد المجتمع .

وبالرغم من أن بعض المراكز التجارية تضع لوحات صغيرة عند مداخلها تطالب زوارها بعدم ارتداء الملابس غير المحتشمة، إلا أن البعض يتجاهل الأمر ويمضي في ممارسة سلوكاته بسبب عدم وجود عقوبة رادعة تلزمه بالتقيد وعدم تجاوز الحدود المسموح بها .

وأكد الدكتور صالح أحمد الخطيب مدير مركز الإرشاد النفسي وأستاذ علم النفس بجامعة العين للعلوم والتكنولوجيا، ضرورة إحاطة الهوية والثقافة والعادات والتقاليد والقيم المحلية بقوانين تضمن المحافظة عليها، خاصة أن الأفراد يعيشون في مجتمع يعتبر مزيجاً من الثقافات المختلفة، والتي من الممكن أن تعمل على تشويه الثقافة المحلية المكونة لدى الأفراد، لدرجة أن تصل إلى تكوين ثقافة غير نقية في حال عدم وضع حدود للممارسات المسموحة في ثقافات الشعوب الأخرى والمرفوضة محليا . وأشار إلى السلبيات الناتجة عن عدم التزام الآخرين بالثقافة المحلية، وإصرارهم على ممارسة سلوكيات مرفوضة لدى أفراد المجتمع المحلي، ومنها الصراع بين الثقافات الذي قد يولد اضطراباً نفسياً شديداً ناتجاً عن صراع فكري ثقافي بين الثقافة التربوية والاجتماعية، التي يتلقاها من أبويه والمدرسة، وما يشاهده في المجتمع من ممارسات مختلفة، وهو ما يؤثر بشكل كبير في نفسية الفرد .

وأضاف أنه من السلبيات الأخرى الناتجة عن عدم التزام الآخرين بالعناصر الأساسية للثقافة المحلية، انتشار الجرائم الأخلاقية، بشكل كبير، خاصة أن فئة الشباب والمراهقين من السهل تأثرهم بالثقافات الأخرى، وانسياقهم خلف المظاهر الموجودة فيها، وإن كانت مرفوضة محليا، حيث يبدأ هؤلاء بتقليد طريقة اللبس وينتهي به المطاف بممارسة كافة السلوكات ليصبح شخصية غير واضحة المعالم، وفاقداً للهوية الذاتية، وهو ما يعتبر من أهم أسباب الاضطراب النفسي.
avatar
سارة3
عضو متميز
عضو متميز
عدد المساهمات : 1445
النقاط : 3856

رد: كيف ننظر الى المرأة المحتشمة.

في الإثنين أغسطس 27, 2012 10:28 pm
879879
حيدر البهبهاني
عضو نشيط
عضو نشيط
الجنس : ذكر
عدد المساهمات : 237
المزاج : انسه الدنيا وريح بالك
العمر : 33
تاريخ الميلاد : 01/01/1985
النقاط : 247
العمل : صاحب عمل خاص
MMS :

رد: كيف ننظر الى المرأة المحتشمة.

في الثلاثاء أغسطس 28, 2012 12:37 am
يسب 879879

_________________
[/b]جميل ان يسمع لك الاخرون والاجمل انهم في قلبك
البهباني
avatar
المتفائل
عضو ذهبي
عضو ذهبي
عدد المساهمات : 3476
النقاط : 5015
ألقاب اضافية : مشرف على القسم العام وقسم الثقافة العامة

رد: كيف ننظر الى المرأة المحتشمة.

في الثلاثاء أغسطس 28, 2012 5:21 am
شكرا لك اخ ثائر موضوع متميز وياريت يسمع ويعي ذوي العقول والنفوس الضعيفة ليرجعوا الى رشدهم
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى